الأرشيف

الوقفة الأولى : [ يوم واحد بس ]

رجعت للبيت , بس من وين جاي .
أقول لكم من وين
في الحديقة , ومع الأصدقاء والأعدقاء(1) , تسلّينا وضحكنا , ولكن قبل هذا
, أذكر أني اهتم قبل ما اطلع من البيت بأشياء تافهة , مثل : ياليتني اكون قدام مع السوّاق , وإلا يا ليتني أول من يركب السيارة قبلهم كلهم .
أشياء صغيرة تافهة , من المفروض ما أطق لها خبر , لكنها تثبت مرحلة سنّ المراهقة , ما أقول أني صرت شايب كبير 😉
وإذا اجتمعنا , ما ادري كم عددنا , خمسة ستة , أو سبعة , وكلنا بسيارة وحدة , وكل واحد يقول أنا النّكّيت خفيف الدم حق الشلّة .
ومثل ما يقولون [ ذابحتنا الفسقة(2) ] وبس توقّف السيارة وإلا ما توقف , نناقز وكأنه مفرج عنّا من قوانتانامو .
وأول ما نطبّ الملعب , طبعاً لا يغرّكم كلمة [ ملعب ] كلّه مزروع فعلاً بس يابس , وقالب أصفر , ومعنا العزبة اللي هي [ قهوة + شاهي + بيالات + فناجيل + تمر + كورة + شراب بدون كنادر(3) ] والفرشة اوب دايم نجيبها .
وتعال يا طرد لستك , ولعب من بعد صلاة العصر وفي صكّة الشموس وأيام صيف , إلـــــــى آذان المغرب , وأحيان يكون الجو مشحون في الملعب ونضطر نمدد إلى بعد الصلاة .
تبون تقولون كل وقتكم لعب , وإنكم عيال ما مثلكم باللعب , أقول لكم لا , بس هالمرة بلاش فضايح , لاحقين في الجايّات ::}

(1) الأعدقاء : جمع عديق , وهو الصديق العدو
(2) الفسقة : النشاط الزايد الزايد
(3) شراب بدون كنادر : والسبب العشب الأصفر , ومآرب أخرى مثل الشطوب اللي بالرجلين والأظافر المتخلّعة .

اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *